ترددات الإذاعة
المنطقة الوسطى95.3 MHZ
المنطقة الساحلية101.8 MHZ
الجنوبية و الشمالية92.3 MHZ
ترددات التلفزيون
Nilesat
12457 Vertical
12437 Vertical

إذاعة شام إف إم

خبر عاجل

هبوط كبير للدولار.. ماذا عن الأسعار؟
هبوط كبير للدولار.. ماذا عن الأسعار؟

شام إف إم – خاص:

قال مراسل شام إف إم في دمشق، يزن كلش، إنه بعد جولة على الأسواق، أكد بعض الباعة أن المواد تحتاج لفترة زمنية لكي تنخفض، وذلك لكون التجار قد اشتروا البضاعة وقت الغلاء، فتباع تلك البضاعة بأسعار أعلى متناسبة مع سعر شرائها.

وأضاف المراسل "أكد البعض بأن بعض المحلات التجارية تضع أسعاراً معينة للتموين، الذي يجوب في الأسواق لسؤال الباعة عن الأسعار وهل قاموا بتخفيض متنجاتهم، حيث أن المواطن الذي يأتي مع التموين يشتري المادة بالسعر الموجود، ولكن في حال لم يكن التموين موجوداً، لا يستطيع المواطن الشراء إلا بالسعر الذي يحدده البائع".

وذكر المراسل بعض أسعار الخضار والفواكه، حيث أن البندورة تراوحت أسعارها بين 250 و300 ل.س، الليمون بين 325 و350 ل.س، الكوسا بين 525 و600 ل.س، البطاطا بين 200 و 225، الفليفلة الخضراء 325، والحمراء 550، والصفراء منها 900 ل.س، فيما الخيار البلاستيكي يباع بـ250 ويصل في بعض المحال لـ300 ل.س، البصل بـ140 ل.س، في حين أن الموز يصل لـ1100 ل.س، وإن وجد في المؤسسات الحكومية يباع بـ700 ل.س، علماً أنه يباع في محافظات أخرى بـ500 ل.س.

وتابع المراسل، "سعر البرتقال 125 ل.س في المؤسسات، بينما في المحال بـ150 ل.س، التفاح 260 في المؤسسات الحكومية، بينما في المحلات التجارية يصل لـ300 أو 310 ل.س، أما عن المواد الغذائية الأخرى كالسكر فيباع بـ240 ل.س، الذي انخفض 20 ل.س، ويباع في المحلات بـ300 ل.س، البرغل 245 ل.س، الرز 500 ل.س، بينما البيض يباع بـ1100 ل.س وقد انخفض 100 ل.س، والمرتديلا سعر البوري 1000 ل.س للنوع الوطني".

وأضاف المراسل، أن سعر لحمة العجل انخفض 400 ل.س، أي أصبح 3500 ل.س، بينما لحمة الغنم انخفضت 300 ل.س، أي أصبحت 3900 ل.س، والفروج الكامل 975 ل.س حيث كان 1050 ل.س، وسعر الشرحات 1550 ل.س  في حين كانت 1600 ل.س.

وختم كلش، بأن "هناك مطالبات من قبل المواطنين بتخفيض الأسعار، حيث تمت مطالبة وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بمراقبة دقيقة، ولكن لا أحد يستجيب"، حيث أن سعر سندويشة الشاورما عاد وارتفع 100 ل.س لدى بعض المحلات، وباقي المواد الغذائية كالمعجنات لم تنخفض أسعارها، ولكن اكتفى أصحاب المحلات بتصغير حجم الفطيرة.